رواية اكرهك كاملة - ميريام عريفة

رواية اكرهك كاملة - ميريام عريفة

    رواية اكرهك

    رواية اكرهك ليست الروايه الاولي للكاتبة ميريام عريفة فهي لها الكثير من المؤلفات التي نالت اعجاب الكثير من القراء في الوطن العربي كله وهي تعتبر من الروايات الطويلة بعض الشيء ولكنها شيقة جدا وتعتبر هذه الرواية الاكثر بحثا في محرك البحث جوجل هذا اليوم .

    عن رواية اكرهك

    رواية اكرهك هي عبارة عن ستة وخمسون فصل فهي تعتبر من الروايات الطويلة جدااا تشبه في احداثها المسلسلات التركي ولكنها من الروايات الشيقة التي تدفعك لتكملة القراءة في جلسة واحدة حيث يتسم اسلوب كتابتها بالاسلوب السهل والسلس .

    **اقتباس**
    جميع حقوق الملكية تخص الكاتبه ميريام عريفه
    رأته يتقدم نحوها مترنحا و في عينيه حقد و كره وبدأ بفتح قميصه ضاحكا. لم تعرف مالعمل ، لكن شئ واحد فقط مُتأكدة منه :
    لن يلمسني ثانية ! هكذا صرخت
    " خليك بعيد وماتقربش حسك عينك تلمسني ، ابعد عني !!!! " ضحك فجأة من صوتها الباكي و لم يكتفي بالضحك بل قال
    " ومابعدتش، حتعملي ايه !! " لم تعرف كيف أتتها القوة لتصرخ وتصرخ وأخذت إطار الصورة المكسرة في يدها ولم تنتبه أنّ سلاحها قبل أن يؤُذي غريمها ، قد جرح يدها . لم تكترث ، فبعض الجروح السطحية لا تُؤلم كجرح روحنا. ضغطت على قطعة الزجاج بيدها وصرخت فيه " خطوة واحدة ، خطوة واحدة و هتشوف نهايتك . انا بحذرك ، تقربلي او تلمسني"
    " تموتيني ؟! ههه كويس ، جربي يا حبيبتي "
    " موتك! موتك مش حيشفي غليلي ، نهايتك مش بموتك انا عارفة ان الحياة ماعندهاش قيمة عندك ، حرسملك نهاية تانية ، نهاية تفكر فيا طول ماانت عايش"
    نظر لها بإستغراب ، لم يفهم بعضا من الكلام ، سحقا للمشروب رفيقُ الدهر ، فقد أذهب عقله فكيف له أن يفهم ما تقوله . إقترب أكثر ، فضوله يقتله ليعرف إلى أي حد يمكن أن يتحداها. أخذت قطعة الزجاج وصوبتها نحو وجهه، " خطوة كمان، خطوة كمان ، وحتقول باي باي لوشك اللي بتبيع وتشتري بيه اعراض الناس "
    لقراءة الرواية علي موقع الواتبد الخاص بالكاتبة

    تقييم رواية اكرهك

    من خلال متابعتي لقراء رواية اكرهك يمكنني تقييم الرواية بتسع درجات ونصف من العشرة

    مستنية تعليقاتكم علشان اقدر ابعتلك الرواية  pdf